الوطني

 الأساتذة ينتفضون ضد قرار تأجيل الرئاسيات

شن الأساتذة  في معظم ولايات الوطن مسيرات سلمية معارضة  لقرار رئيس الجمهوورية عبد العزيز بوتفليقة بتأجيل انتخابات 18 أفريل.

ففي العاصمة رفع الأساتذة المحتجون لافتات تدعو إلى رحيل النظام دون استثناء، وأخرى تطالب بإقالة وزيرة التربية نورية بن غبريط. أما ولاية بومرداس فشهدت هي الأخرى مسيرات حاشد ضد ما اعتبروه تمديدا لعمر النظام، داعين للتجديد الكلي والنظر في المنظومة التربوية التي تعاني حسبهم على كل المقاييس. وفي وهرات خرج المئات من أستاذة الطور الثانوي والمتوسط إلى الشارع، مشددين على ضرورة احترام الدستور وعدم العبث به. من جهتهم أساتذة ولاية مستغانم نددوا بما سموه العبث بالدستور، مطالبين وزيرة التربية نورية بن غبريت بالرحيل عن منصبها واستجابتها لدعوات التغيير.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق