الوطني

20 قياديا في الأرندي يطالبون أويحيى بالتنحي

طالب أعضاء في المجلس الوطني للتجمع الوطني الديمقراطي، الأمين العام للحزب، أحمد أويحيى، بتقديم استقالته والتنحي، واعتبروه عبئا ثقيلا على تشكيلتهم  السياسية جراء سياسته الإنفرادية وغير المسؤولة التي تخدم قوى غير دستورية.

وجاء في بيان تحوز الاتحاد نسخة منه ويحمل توقيع 20 عضوا في المجلس الوطني للأرندي: ” اعتراف الناطق الرسمي  بأن قيادة التجمع لم يكن لها البصيرة الكافية في قضية ترشح السيد عبد العزيز بوتفيلقة لعهدة خامسة، وأن الأمين العام يعمل لقوى غير دستورية، فهنا بات من الضروري ليس فحسب مطالبة أويحيى بالتنحي بل أيضا المطالبة بالمسائلة”.

وبعد أن شدد القياديون في الأرندي أن حزبهم يمر بمرحلة مفصلية يقتضي التحرك والتصحيح من أجل انقاذه، أكد أصحاب البيان على استعمال كل الوسائل النضالية السلمية لاسترجاع الحزب من خلال خطوات مدروسة يتم إبلاغ المناضلين بها لاحقا.

إغلاق
إغلاق