الوطني

وزير الطاقة يطمئن الجزائرين بوفرة الوقود والمنتجات الطاقوية

طمأن وزير الطاقة، محمد عرقاب، المواطنين بوفرة الوقود والمنتجات الطاقوية، مجددا تكذيب إشاعات بخصوص الندرة.

وأفاد الوزير عرقاب، الذي كان يتفقد وكالة تجارية لشركة “سونلغاز” بضواحي بلدية “محمد بلوزداد” وسط العاصمة، اليوم الأربعاء، بخصوص وفرة المنتجات الطاقوية، مؤكدا أنه لن نسجل أي ندرة في الوقود أو تذبذب رغم أن الطلب متزايد وظروف عصيبة تمر بها الجزائر بسبب أزمة وباء فيروس “كورونا”.

كما تحدث وزير الطاقة، عن اجتماع الدول المنتجة للنفط وشركائها، الذي يفترض أن ينعقد غدا، عبر تقنية التواصل عن بعد، قائلا إن الجزائر ستسعى خلال اجتماع الغد، بين دول مجموعة “أوبك” و”أوبك +”، للتوصل إلى قرار يرضي المنتجين والمستهلكين، مؤكدا أن الجزائر ستحاول الدفع بمقاربة من شأنها إعادة الاستقرار للسوق النفطي.

وسبق للجزائر، التي ترأس مؤتمر “أوبك”، أن وجهت نداء لجميع منتجي النفط، لاغتنام فرصة الاجتماع المنتظر عقده غدا، لتغليب روح المسؤولية و التوصل إلى اتفاق بشأن خفض إنتاج النفط يكون شاملا وواسع النطاق وفوريا. وأكدت وزارة الطاقة في بيان لها قبل أيام، أن الجزائر سستعمل كما في الماضي على التوفيق بين وجهات النظر والبحث عن حلول توافقية والمساهمة في أي جهد من شأنه تحقيق الاستقرار في سوق النفط لصالح البلدان المنتجة والمستهلكة.

وانهارت أسعار النفط، في الأسابيع الأخيرة، جراء انتشار فيروس “كورونا”، وفي ظل حرب الأسعار التي شنتها كل من السعودية وروسيا، بعد انهيار التحالف النفطي بين المنظمة وروسيا.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق