محليات

ورقلة: جمعية “و افعلوا الخير”.. صوت المحتاج ويد المحسن

محلي / يومية الاتحاد الجزائرية : جمعية “و افعلوا الخير” هي جمعية ولائية تنشط على مستوى ولاية ورقلة، تتكفل بجميع الحالات المرضية والاجتماعية تحت شعار “صوت المحتاج ويد المحسن”.

البداية كانت منذ قرابة ثلاث سنوات، شباب تطوعوا لمساعدة المحتاجين، إلا أن الطموح في العمل أكثر وتقديم المزيد جعل أعضاء “و افعلوا الخير” يقررون أن تصبح الجمعية معتمدة، ليستلموا وصل الايداع فيفري الماضي، في انتظار استلام الاعتماد قريبا. تضم الجمعية حوالي 20 عضوا، في انتظار انخراط عدد لا باس به في الأيام القادمة، وحسب مؤسس الجمعية مراد بن هجيرة، فإن الأعضاء الناشطين في جمعية “وافعلوا الخير” لديهم خبرة وتجربة قيمة في هذا المجال، ومن بين أهم النشاطات التي تقوم بها الجمعية منذ بدايتها مساعدة المرضى سواء من حيث توفير الادوية التي يحتاجون اليها، أو في إطار رحلات العلاج التي غلاف مالي عال، بالاضافة الى مساعدة ذوي الاحتياجات الخاصة من حيث توفير الأجهزة والأدوية التي يحتاجون اليها مثل الكراسي المتحركة أو الحفاظات وغيرها.

  • برنامج جمعية “وافعلوا الخير” في رمضان..

سطرت جمعية “وافعلوا الخير” برنامجا خيريا خلال شهر رمضان المبارك لمساعدة المحتاجين والفئات الهشة على مستوى ولاية ورقلة، حيث تم توزيع ليلة رمضان 50 قفة رمضانية فائدة العائلات المعوزة، في طبعتها الأولى، واحتوت القفة الواحدة على مجموعة من المواد حيث تكونت من 25 كغ من السميد، و05 كغ من الفرينة وخمس لترات من الزيت، بالإضافة الى كيلوغرامين من الطماطم وعلبة حليب بودرة، فضلا عن كيلوغرام من القهوة واخر من الحمص. كما احتوت القفة على 03 كغ من السكر و200 غ من الشاي ونصف كغ من الخميرة. كما تم قبلها بأيام تجهيز بيت لمطلقة بكامل التجهيزات اللازمة، وجمعية “وافعلوا الخير” بصدد التحضير لمشروع كسوة العيد، مع العمل أيضا على مساعدة الحالات المرضية والاجتماعية المختلفة والمحتاجة ليد العون.

إغلاق
إغلاق