أمني

هل ستحصل الجزائر على رادار روسي متطور يرصد الصواريخ فرط الصوتية؟

قالت وكالة “سبوتنيك” الروسية اليوم الجمعة، أن الجزائر طلبت من شركة “روس أوبورون إكسبورت” الروسية، تزويدها بالرادار الحديث 59H6-TE القادر على تتبع الأهداف التي تفوق سرعتها سرعة الصوت.

ووفقا للخبراء، أصبحت محطات الرادار هذه أكثر شيوعا، لأن العديد من الدول أصبحت تمتلك أسلحة أسرع من الصوت ويتم تطويرها بشكل كبير.

ونقلت الوكالة عن الخبير العسكري الروسي يوري كنوتوف أن هذا الرادار القادر على تتبع الأهداف التي تفوق سرعتها سرعة الصوت سيكون مطلوبا بشكل كبير في السوق، حيث تحتاج الدول إلى التفكير الآن في كيفية الدفاع عن نفسها ضد هذا السلاح الذي يمكنه التغلب على أنظمة الدفاع الصاروخية الحالية.

وبين المشترين المحتملين للرادار الروسي، أشار الخبير بالدرجة الأولى إلى الهند والصين وفيتنام والفلبين وماليزيا وإيران ومصر والجزائر.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق