حوارات

نضال الجزائري : أنا كنت في العراك قبل الحراك

أعربت الفنانة القديرة نضال جزائري في حوار خصت به جريدة “الاتحاد” ، عن افتخارها بالشعب الجزائري وبحراكه السلمي الذي كمم كل الافواه الحاقدة ، دون ان تنسى في حديثها معاناة الفنان في الجزائر .

حاورتها: رتيبة عبديش

الجزائر تعرف حراكا شعبيا في الايام الأخيرة . ما تعليقك عليه ؟

نضال الجزائري : الفنان منذ الأزل يقول الكلمة بتعبيره سواء بعمل فني مسرحي أو أغنية من ابداعه يقدم بها رسالته للشعب ، انا بالذات تكلمت و تكلمت بصفتي ابنة الجزائر قبل أن أكون فنانة ، الشعب الجزائري شعب أصيل وواعي وأعطى صورة جميلة لسلمية مسيراته، ورد بكل سلمية وحضارية على من اتهموه بالهمجية.

هل كانت نضال حاضرة في المسيرات الشعبية ؟

نضال الجزائري : انا شاركت في مسيرات الشعب بقلمي ، قلبي ، كياني و مواطنتي و مشيت وسط اخوتي وإخواني الجزائريين عشت لحظات الحرية ، لحظات الانتفاضة ضد المنظومة كاملة ،شاركت ايضا كفنانة بواقعي المرير في الساحة الفنية حيث أن الفنان حقوقه مهضومة .

ما رأيك في تعليق الدول الأجنبية على المسيرات ؟

نضال الجزائري : الجزائر هي جزائر شباب ، شبابها ليسوا متهورين كانوا عن حسن الظن ، مخيبا لتوقعات كل من انتظر قيام فوضى في جزائرنا الحبيبة ، و من حاولوا الاصطياد في المياه العكرة ، اما بالنسبة لما قالته الدول الأجنبية أقول أن قضية الجزائر هي قضية عائلية داخلية تهمنا كجزائريين فقط . الفرنسيين كتبوا على جدرانهم أن الجزائر أعطتهم خارطة طريق الحمد لله انا جزائرية و افتخر ، هبة الشعب حررت كل القطاعات و احتضنها كل جزائري لأنها مست جزء من حياته الاجتماعية .

كلمة أخيرة

نضال الجزائري : أقول للشعب الجزائري أنت شعب عظيم بما أظهرته وأن الجزائر ستعود بإذن الله حرة ديمقراطية ، و الشعب هو السيد في قراره، نطمح لجزائر آمنة مستقرة يتمتع مواطنوها بكل حقوقهم في كافة المجالات .

إغلاق
إغلاق