الوطني

لأول مرة: التلفزيون العمومي يغطي مسيرات اليوم

ميديا/ يومية الاتحاد الجزائرية: يقوم التلفزيون العمومي ببث مسيرات الحراك الشعبي في العاصمة التي انطلقت منذ ساعات الصباح الاولى على الهواء مباشرة.

وتعد هذه الخطوة مفاجئة، خصوصا وأن التلفزيون العمومي تحفظ كثيرا في موضوع نقل المسيرات الشعبية التي تستمر منذ يوم 22 فيفري المنصرم، للمطالبة بتغيير النظام، ورفض قرارات رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، بتأجيل الانتخابات وتمديد العهدة الرابعة، إذ تم تجاهلها في البداية وتحت الضغط والاتهامات التي طالته بالتعميم الإعلامي والغضب الشعبي والعاملين فيه عليه، تم بث تقاريرا كان واضحا خضوعها للرقابة وعدم حياديتها.

ويشار الى ان الاسبوع الماضي تم اقالة توفيق خلادي من منصبه كمدير لمؤسسة التلفزيون الوطني، وعين مكانه لطفي شريط. وجاءت إقالة خلادي بعد احتجاجات الصحافيين على ما يصفونه بالرقابة في تغطية المظاهرات التي تشهدها البلاد للمطالبة بتنحي الرئيس عبد العزيز بوتفليقة.

ويذكر ان شريط عضو “سلطة ضبط السمعي البصري”، وكان  يشغل سابقا منصب مدير الإعلام بالمؤسسة العامة للتلفزيون، كما سبق له أن شغل منصب مدير عام لقناة “كنال ألجيري”.

إغلاق
إغلاق