رياضة وطنية

فريق مولودية وهران يدخل في تربص مغلق تحسبا لقاء شباب قسنطينة  

دخل اليوم الثلاثاء فريق مولودية وهران في تربص مغلق بأحد فنادق المدينة تحسبا لاستضافة شباب قسنطينة  بعد غد الخميس بملعب الشهيد أحمد زبانة (00ر17 سا) برسم إياب الدور ربع النهائي لكأس الجمهورية, حسب ما علمناه  من إدارة النادي الناشط في الرابطة الأولى لكرة القدم.وكانت المولودية قد تمكنت من العودة بنتيجة إيجابية من تنقلها إلى قسنطينة عندما فرضت التعادل الايجابي (1-1) على الشباب المحلي, بطل الرابطة الأولى الموسم الفارط, في مباراة الذهاب.ويسعى ”الحمراوة” للاستثمار في نتيجة الذهاب رغم الظروف الصعبة التي يمرون بها في البطولة حيث لا يتقدمون إلا بنقطتين اثنتين عن صاحب الصف ال14 وثالث النازلين المحتملين شباب بلوزداد.ويتزامن لقاء الإياب مع حملة واسعة تم إطلاقها على الفضاء الأزرق, وبمشاركة مدرب المولودية, جون ميشال كفالي ولاعبيه, لحث الجمهور الوهراني للعودة إلى الملعب الذي هجره في الفترة الأخيرة على خلفية تراجع نتائج الفريق في البطولة.ورغم أن تركيز ”أبناء الباهية” منصب بوجه أخص على ضمان البقاء في حظيرة النخبة, إلا أن التقني الفرنسي, الذي خلف عمر بلعطوي على رأس العارضة الفنية منذ بضعة أسابيع, يبدي تفاؤلا كبيرا بخصوص قدرته على إهداء ناديه الكأس الخامسة في تاريخه بعدما توج بها لآخر مرة سنة 1996.لكن يتعين على الناخب الوطني الأسبق اجتياز عقبة ”السنافر” أولا, سيما وأن تشكيلته غالبا ما تظهر بوجه شاحب بمعقلها الذي لم تحصل فيه إلا على 16 نقطة من أصل 36 في البطولة, علما وأنها سجلت ثلاثة تعادلات وهزيمة واحدة في آخر أربع مباريات أجرتها بملعب الشهيد زبانة في مسابقة الرابطة الأولى.وبخصوص التعداد الذي سيواجه به شباب قسنطينة, المنتشي بالتأهل إلى ربع نهائي رابطة أبطال افريقيا لأول مرة في تاريخه, فإن المدرب كفالي محظوظ هذه المرة باعتبار أنه سيفتقد لخدمات لاعب أساسي واحد فقط, ويتعلق الأمر بالمدافع الأيسر زين الدين مكاوي الذي يعاني من زكام حاد.(

إغلاق
إغلاق