الوطني

عبد القادر بن قرينة رئيس حركة البناء الوطني يدلي بدلوه

وطني /يومية الاتحاد الجزائرية : قال رئيس حركة البناء الوطني عبد القادر بن قرينة، إن السلطة التنفيذية و على رأسها رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة ودوائر حكمه قد فقدوا الشرعية الأخلاقية والدستورية بعدما تم عزلهم من قبل الشعب منذ 22 فيفري .

وعبّر عبد القادر بن قرينة خلال نزوله ضيفا على مباشر عن مساندته لمقترح رئيس اركان الجيش الشعبي الوطني احمد قايد صالح المتضمن تفعيل نص المواد 7 و 8و 102 من الدستور.

ودافع رئيس حركة البناء الوطني، عن صلاحية نائب وزير الدفاع قائد الأركان أحمد قايد صالح، في ممارسة السياسة قائلا ” قايد صالح يحمل قبعتين، سياسية متمثلة في شغله منصب نائب وزير الدفاع، وعسكرية بصفته قائد أركان الجيش وعليه فمن صلاحياته أن يجري حتى حوار مع السياسيين، بقبعته السياسية فضلا عن أن المؤسسة العسكرية هي حامية الدستور، خاصة و أن الحكومة الجديدة لم تتشكل بعد، وعليه فهو دستوريا لا يزال نائب وزير الدفاع”.

إغلاق
إغلاق