الإقتصادي

“سونلغاز” يسطر مخططا وقائيا لمكافحة تفشي وباء كورونا

سطر مجمع سونلغاز مخططا وقائيا لمكافحة انتشار وباء كورونا في صفوف عماله مؤكدا على استمرارية خدماته, حسبما أفاد به بيان للمجمع، و أوضح ذات المصدر أنه “فور ظهور أولى علامات الانذار المتعلقة بالوباء الذي تواجهه كامل المعمورة على الصعيد العالمي كان مجمع سونلغاز سباقا في اتخاذ الاجراءات الوقائية الرامية إلى مواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) و هذا إلى جانب تبنيه للاجراءات المقررة من قبل السلطات العمومية بموجب المرسوم التنفيذي رقم 20-69 الصادر في 21 مارس 2020”.

في هذا الاطار تم تنصيب خلية أزمة برئاسة الرئيس المدير العام للمجمع باشراك كافة الفروع. و أضاف البيان أنه خلال أولى اجتماعات هذه اللجنة من 15 الى 23 مارس تقرر اتخاذ 28 توصية في مرحلة أولى.

و يتعلق الأمر أساسا بتقليص عدد العمال بمكان العمل مطابقة لتوصيات طب العمل و المديرية التنفيذية للرأسمال البشري من خلال تسريح العمال الذين يعتبر وضعهم الصحي هش أمام الاحتكاك البشري و النساء اللائي لديهن أطفال صغار و العمال الذين يمكن الاستغناء عن مهامهم في الوقت الراهن.

و من ثم تم التسريح الاستثنائي لأكثر من 50ّ% من العمال مع غلق كل المطاعم الجماعية مع اتخاذ اجراءات خاصة بالنسبة لقواعد الحياة. كما تم من جهة أخرى تشجيع العمل عن بعد بالنسبة للعمال المسرحين مع تفضيل عقد الندوات عن بعد بالنسبة لاجتماعات التنسيق و غيرها من الاجتماعات الضرورية.

كما أوصت لجنة الأزمة بتحديد العمال و المهام الأساسية الكفيلة بضمان استغلال نظام الكهرباء و الغاز و اعداد مخططات استغلال فيما يخص انتاج و نقل الغاز و الكهرباء و التوزيع إلى جانب اعداد كل مؤسسة لمخطط استعجالي في حال ارتفاع نسبة تفشي الوباء مع الحرص على ضمان استمرار الخدمة. و لضمان متابعة تطور الوضع تقرر تنصيب خلية أزمة على مستوى كل مؤسسة و التنسيق مع الولاة للتكفل بأي نقص.أما بخصوص الوكالات التجارية فقدد حددت أوقات العمل بها من من الساعة 08 إلى غاية الساعة 14 سا، حسبما جاء في البيان.للتذكير تضم سونلغاز 16 شركة يسيرها المجمع مباشرة بالإضافة إلى 18 مؤسسة مشاركة مع فروعه و10 شركات مشاركة مع الغير. ويعد مجمع سونلغاز من أكبر المستخدمين في المجال الصناعي ب 91.218 عاملا نهاية سنة 2018.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق