الوطني

حال عدم التقيد بالبروتوكول الصحي … ديوان الخدمات الجامعية يهدد بتوقيف النقل الجامعي

حذر الديوان الوطني للخدمات الجامعية مسؤولية محليا من التراخي والخروقات المسجلة في تطبيق البروتوكول الصحي للوقاية من فيروس كورونا على مستوى الخدمات الجامعية، سواء ما تعلق بالنقل أو مجمل الخدمات على مستوى الإقامات الجامعية.

وأكد أن المؤسسات الخارجية المكلفة بمتابعة التقيد بالأحكام الصحية، قد أظهرت استيائها من عدم احترام البروتوكول الصحي المعتمد على مستوى الخدمات الجامعية لاسيما في مجال النقل الجامعي، مهددا بتوقيفه في حال عدم التقيد بالبروتوكول الصحي

واعترف الديوان الوطني  للخدمات الجامعية، الذي تلقى مؤخرا عدة تقارير من التنظيمات الطلابية، بفشل مسؤولي القطاع محليا في تطبيق البروتوكول الصحي خاصة على مستوى النقل الجامعي، مشيرا في تعليمة وجهها المدير العام للديوان إلى مديري الخدمات الجامعية تحمل رقم 1454 تحت عنوان “مضاعفة الجهود لفرض احترام بنود البروتوكول الصحي” مؤرخة في 19 نوفمبر الجاري، أنه في إطار عملية تقييم  استئناف السنة الجامعية 2019 2020 بصفة حضورية في ظل تفشي جائحة كورونا وفي ظل أحكام البروتوكول الصحي المعتمد على مستوى مؤسسات التعليم العالي والبحث العلمي فقد تبين أن المؤسسات الخارجية المكلفة بالسهر على متابعة مدى التقيد بالأحكام الصحية المعتمدة على مستوى كل قطاع قد أبانت عدم رضاها واستيائها من عدم احترام البروتوكول الصحي المعتمد على مستوى الخدمات الجامعية لاسيما في مجال النقل الجامعي وقررت  توقيفه في حال عدم التقيد بالبروتوكول الصحي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق