الثقافي

تيسمسيلت: الشيخ الميلود الفيالاري يمتع العائلات بأغاني بدوية أصيلة

أمتع عميد الأغنية البدوية الشيخ الميلود الفيالاري العائلات التيسمسيلتية بأغاني بدوية أصيلة وذلك خلال الحفل الذي أقيم بدار الثقافة “مولود قاسم نايت بلقاسم” لتيسمسيلت في ختام فعاليات أيام الإنشاد الديني والتراث الشعبي.

وقد استطاع الفنان محمد بوكنين المعروف بالشيخ الميلود الفيالاري سهرة امس الاحد استقطاب عددا كبيرا من العائلات لأزيد من ساعة حيث قدم خلالها أغاني بدوية أصيلة اشتهر بها طيلة مسيرته الفنية التي تمتد لأزيد من 50 سنة على غرار “نصلي على حبيبنا المصطفى” و”غزوة بدر يوم انتصر الإسلام” و”يا رمضان يا شهر القرآن” وغيرها. وتخلل هذا الحفل الغنائي اللقاءات شعرية في القصيدة اللحونة من قبل الشاعرين قاسم شيخاوي وعبد القادر باشا اللذان تغنا بعادات وتقاليد منطقة الونشريس خلال شهر رمضان المعظم. وتميز الحفل الختامي لهذه التظاهرة أيضا بتكريم الجمعيات والوجوه الفنية والشعرية المشاركة في هذه الطبعة الأولى. للإشارة عرفت هذه التظاهرة المنظمة طيلة خمسة أيام بمبادرة من دار الثقافة “مولود قاسم نايت بلقاسم” لتيسمسيلت في إطار البرنامج الثقافي والفني لإحياء ليالي رمضان مشاركة أربع جمعيات إنشادية هي “نهوند” للإنشاد لبلدية خميستي و”أولاد سيدي الهواري” و”بلابل الونشريس” لتيسمسيلت والفلكلور البدوي لبلدية العيون إضافة الى  الجمعية الولائية الثقافية للتراث الشعبي “ودعة”.

إغلاق
إغلاق