محليات

بطاقة 24 ألف سرير.. تخصيص 137 هيكل لإيواء المصطافين بمستغانم 

خصصت ولاية مستغانم لموسم الاصطياف الجاري 137 هيكلا لإيواء المصطافين بطاقة إجمالية قدرت بـ24.219 سرير وذلك عقب دخول 30 هيكل جديد حيز الخدمة ساهمت في رفع قدرات الإيواء بـ 4.837 سرير إضافي وفق ما أفادت به اليوم، المصالح الولائية.

وقام والي مستغانم محمد عبد النور رابحي، اليوم، بافتتاح موسم الاصطياف بشاطئ “استيدية شرق” أين وقف على مدى تنفيذ التعليمات الخاصة بنظافة الشاطئ وظروف استقبال وتأمين المصطافين، وتم بهذه المناسبة تنظيم مناورة افتراضية من طرف جهاز حراسة الشواطئ التابع للحماية المدنية حول إنقاذ وإسعاف غريق وإعطاء إشارة انطلاق البرنامج الشباني والرياضي لهذا الموسم والذي يتضمن 139 نشاط وطني وجهوي ومحلي.

كما قام الوالي بوضع حيز الخدمة فندق وإقامة سياحية بمنطقة التوسع السياحي صابلات بتكلفة استثمار تقدر بـ 416 مليون دينار وبيت للشباب بشاطئ لكريك ببلدية مزغران يتسع لـ 50 سرير. وتم خلال هذا الموسم حسب الشروحات التي قدمتها مديرة السياحة والصناعات التقليدية معمري حياة فتح 4 شواطئ جديدة ببلديات مزغران وبن عبد المالك رمضان وفرناكة ومستغانم ليصبح العدد الإجمالي للشواطئ المسموحة السباحة 43 شاطئا.

وخصصت ولاية مستغانم في إطار عمليات تهيئة وتجهيز الشواطئ خلال هذا الموسم ما قيمته 490 مليون دينار كما فتحت 79 خط لنقل المسافرين تشغله 287 حافلة باتجاه البلديات الساحلية. ومن المنتظر أن يتم خلال موسم الاصطياف توفير أكثر من 7.600 منصب شغل مباشر وغير مباشر من بينها 4.900 منصب داخل هياكل الإيواء و2700 منصب لحراسة وتنظيف وتقديم الخدمات بالشواطئ.

للتذكير، يوجد بولاية مستغانم 39 مؤسسة سياحية بينها 17 فندق و14 إقامة سياحية ونزلين للطريق ونزل عائلي و5 هياكل أخرى معدة للفندقة استقبلت خلال موسم الاصطياف الماضي 623 ألف مصطاف من بينهم 5650 مصطاف أجنبي.

إغلاق
إغلاق