رياضة وطنية

الشباب يبحث عن الثامنة والبجاوية يحلمون بالثانية

 يلتقي شباب بلوزداد وشبيبة بجاية، اليوم السبت 8 جوان، في نهائي كأس الجزائر لكرة القدم، في نسخته الـ 55 ، بملعب “مصطفى تشاكر” بالبليدة، في حدود الساعة الخامسة، حيث يسعى أبناء لعقيبة للتويج بالثامنة في تاريخ النادي، بينما يطمح أبناء يما قورايا للعودة بالثانية إلى قلعة الحماديين  .

وسيخوض الشباب البلوزدادي النهائي الحادي عشر في تاريخه، في حين سينشط “البجاوية” النهائي الثاني في مشوارهم، بعد 11 سنة من لعب النهائي الأول، الذي انتصروا فيه بنفس الملعب بالبليدة على حساب وداد تلمسان (1-1، 3-1 بضربات الترجيح).

وقال المدرب المساعد لفريق “الحمراء” لطفي عمروش، في تصريحات نقلتها الاذاعة الوطنية، “خرجنا لتونا من موسم شاق، عاش فيه اللاعبون ضغوطات رهيبة رافقتهم في مسارهم من أجل انقاذ الفريق من السقوط و البقاء في بطولة قسم الأضواء (…) وعليه اعتقد من وجهة نظري الشخصية انه لا جدوى من وضع اللاعبين تحت نفس الضغط في نهائي الكأس، فالفريقان سيدخلان اللقاء بحظوظ متساوية و الفوز سيكون في نهاية المطاف للفريق الاجدر بالتتويج”.

وعينت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، الحكم محمد سعيدي، لإدارة هذا النهائي، بمساعدة الثنائي زرهوني و سراج، بينما عُيّن عاشوري حكما رابعا.

إغلاق
إغلاق