إسلاميات

السلف الصالح

عن يزيد بن أبي حبيب قال: “لما احتضر ابن أبي سرح وهو بالرملة -وكان خرج إليها فارّا من الفتنة- فجعل يقول من الليل: أأصبحتم؟ فيقولون: لا. فلما كان عند الصبح، قال: يا هشام! إني لأجد برد الصبح فانظر، ثم قال: اللهم اجعل خاتمة عملي الصبح، فتوضّأ ثم صلى، فقرأ في الأولى بأمّ القرآن والعاديات، وفي الأخرى بأمّ القرآن وسورة، وسلّم عن يمينه، وذهب يسلّم عن يساره، فقُبض رحمه الله.

إغلاق
إغلاق