الثقافي

الجزائر حاضرة في النسخة الافتراضية الأولى من مهرجان “أمل وتواصل” بروما

ستكون الجزائر حاضرة في النسخة الافتراضية الأولى من مهرجان “أمل وتواصل”، الذي تنظمه مجموعة “مسلة آرت”، والسفارة العراقية في العاصمة الإيطالية روما، بداية من 30 جوان الجاري، وبمشاركة أزيد من 137 فنانين وفنانات يمثلون 20 دولة عربية وأجنبية.
أوضحت مجموعة “مسلة آرت”، أنها تعمل مع السفارة العراقية في العاصمة الإيطالية روما، على تنظيم مهرجان “أمل وتواصل”، الذي من المقرر أن يشارك في فعالياته 137 من الفنانات والفنانين التشكيليين والموسيقيين والمسرحيين بدول مصر، واليمن، وليبيا، ولبنان، والأردن، وتونس، والجزائر، والكويت، وإيطاليا، والنمسا، وأوكرانيا، والولايات المتحدة، وكندا، وباكستان، وألبانيا، وفنلندا، والمكسيك وسان مارينو.
ووفقا ما جاء في البيان، فإن المهرجان الذي تفتتحه السفيرة العراقية بروما يتضمّن معرضا للفنون التشكيلية بمشاركة 98 فنانا تشكيليا من العرب والأجانب، إلى جانب عروض مسرحية وموسيقية وسينمائية، ويتضمن حفل الافتتاح عروضا موسيقية لأعضاء فرقة “عراق الفن” بقيادة الموسيقيين مهند مهدي، وعلي هاشم، إلى جانب العرض المسرحي “العائد” والذي تقدّمه فرقة “قره قوش.. بغداد للتمثيل” بإشراف الفنان نشأت مبارك، وفيلم قصير بعنوان “أمل وتواصل” من تمثيل مريم بلوز، وماريا كراسيا، وتصوير هناء خضر، وإخراج فردوس بهنام، إلى جانب معرض الفنون التشكيلية الذي يضم أعمالا ل98 فنانا عربيا وأجنبيا.
فيما قال عضو الهيئة العليا للمهرجان، إن المهرجان يقام برعاية السفارة العراقية بروما، والتي أطلقت أول منصة ثقافية افتراضية عربية بهدف نشر الثقافة والفنون العربية، وربط المغتربين العراقيين والعرب بفنون أوطانهم، وتقديم الفنون العربية للشعوب الأوروبية.
ولفت إلى أن هيئة تحيكمية وإدارية عليا، تشكلت لإدارة المهرجان تضم الدكتور أحمد الحربي، من السعودية، والدكتورة غصون العيدان، من الكويت، ومن العراق الدكتور حسن الغزالي، والفنان رائد فرحان، والفنانتين هناء خضر، وفردوس بهنام.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق