الوطني

الارسيدي: ” تطبيق المادة 102 هو انقلاب على إرادة الشعب

اعتبر حزب التجمع من أجل الثقافة و الديمقراطية (الأرسيدي)، بأن دعوة الفريق أحمد قايد صالح، نائب وزير الدفاع الوطني رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، لتطبيق المادة 102 من الدستور التي تثبت حالة عجز رئيس الجمهورية “محاولة انقلاب” ضد إرادة الشعب.

“قايد صالح، هذا الرجل الذي كان جزء من مأساتنا لا يمكنه ان يأتي بالحلول” يعلق المكلف بالاعلام على مستوى الحزب ياسين عسيوان في تصريح له

واضاف قائلا لم يعد الأمر بمسألة إنقاذ بوتفليقة، بل إنقاذ “النظام”، “أولئك الذين أصبحوا شركاء، من خلال خيانتهم الأسطورية، سيتعين عليهم الإجابة عن أفعالهم أمام محكمة التاريخ”. يؤكد عسيوان الذي يحذر في ذات السياق ” إنهم يريدون نقل المهام داخل النظام و هو ما نرفضه، نطالب بانتقال ديمقراطي يضع أسس الجزائر الجديدة “.

إغلاق
إغلاق