الثقافي

إكتشاف قبر روماني بمنطقة “عين الحمراء” بميلة

تم مؤخرا اكتشاف قبر يعود للفترة القديمة وتحديدا للعهد الروماني بمنطقة “عين الحمراء” ببلدية فرجيوة (غرب ميلة) و ذلك أثناء القيام بأشغال حفر قناة لجر المياه.

وأوضح شيابة رئيس مصلحة التراث الثقافي بمديرية الثقافة لولاية ميلة لوسائل الإعلام أنه تم التوصل إلى هذا الاكتشاف بعد تلقي مصالح قطاع الثقافة لطلب معاينة اكتشاف من قبل الفرقة الإقليمية للدرك الوطني بفرجيوة حيث تم التنقل رفقة ممثل عن مصالح المديرية المحلية للمجاهدين وعناصر من فرقة الدرك الوطني إلى موقع الاكتشاف ليتبين أنه قبر روماني استدلالا بتقنية بنائه والمواد المستعملة في ذلك، إضافة إلى اتجاه القبر (شرق-غرب) التي تعد كلها مؤشرات تؤدي إلى أن الفترة التي يعود إليها الاكتشاف هي الفترة الرومانية.

وأضاف نفس المسؤول بأن حالة القبر “سيئة”، مرجعا ذلك إلى التخريب الذي طاله نتيجة الأشغال التي كشفت عنه والتي تمت عن طريق جارفة تقوم بحفر قناة جر المياه من منطقة أولاد عاشور إلى مشتة “عين الحمراء” مكان الاكتشاف ببلدية فرجيوة و ذلك في إطار مشروع تشرف عليه وحدة الجزائرية للمياه.

وأكد شيابة أنه تم على الفور اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية هذا الاكتشاف بدءا بتغيير مسار حفر القناة مع الاتفاق على إشراك مصالح الثقافة أثناء عمليات الحفر المتبقية تحسبا للعثور على اكتشافات جديدة نتيجة الأشغال.وقد تم تحويل القطع الفخارية المنكسرة المستعملة في بناء القبر إلى مقر مديرية الثقافة لحفظها، مع القيام بحماية القبر المكتشف و إعادة تغطيته بإشراف من مختص من قطاع الثقافة.

إغلاق
إغلاق