الوطني

أمن قسنطينة يفتح تحقيقا حول الإعتداء على طبيبة بمستشفى ابن باديس

 

فتح أمن ولاية قسنطينة، اليوم الجمعة، تحقيقا حول الاعتداء على طبيبة المركز الاستشفائي الجامعي ابن باديس.

يأتي هذا على إثر خلاف حدث ليلة امس بمصلحة الاستعجالات الطبية بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن باديس بين 3 نساء كانوا يرافقون مريض مع الطبيبة المناوبة بذات المصلحة.وقد تدخلت مباشرة قوات الشرطة للمناوبة الليلية، وتم فتح تحقيق في القضية بالتنسيق مع النيابة المحلية واتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة.ويستمر التحقيق من قبل الضبطية القضائية للأمن الحضري الثالث بأمن ولاية قسنطينة، لغاية استكمال كافة الاجراءات القانونية تحت اشراف النيابة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق