الوطني

أعضاء الحكومة الجديدة يستلمون حقائبهم الوزارية

استلم اليوم أعضاء حكومة تصريف الأعمال حقائبهم الوزارية من الوزراء السابقين المنتهية مهامهم بعد تقديم الوزير الأول السابق أحمد أويحيى لاستقالته في 11 مارس 2019 .

أبدت تمازيرت وزيرة الصناعة والمناجم خلفا ليوسف يوسفي امتنانها للثقة الموضوعة فيها لتسيير قطاع الصناعة والمناجم. وأكدت أنها لن تدخر أي مجهود، لمواصلة الانجازات المحققة في هذا القطاع خلال السنوات الأخيرة.
عبرت وزيرة الثقافة الجديدة ، مريم مرداسي، خلفا لعزدين ميهوبي عن اعتزازها وشرفها، في أن تكون أصغر وزيرة في الحكومة جزائرية. قائلة ” أفتخر وأعتز في أن أكون أصغر وزيرة جزائرية، وأتمنى أن أمثل فئة الشباب أحسن تمثيل”.
أكد وزير العدل حافظ الأختام الجديد، سليمان براهيمي، خلفا للطيب لوح، أنّ المسؤولية تكليف وليس تشريف. وأوضح براهيمي، على هامش استلامه لمهامه الجديدة، أن تكليفه بهذه المسؤولية أمانة من أجل خدمة البلاد والعباد في إطار دولة القانون.
واستهل وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي الجديد حسان هدام خلفا لمراد زمالي كلمته بشكر رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة على الثقة التي وضعها في شخصه. مؤكدا أنه لن يدخر أي جهد لتطوير القطاع ومواصلة الجهود المبذولة من طرف سابقيه، وذلك بالتعاون مع كافة إطارات القطاع”.
قال عبد الرؤوف برناوي وزير الشباب و الرياضة الجديد بمناسبة استلامه حقيبته الوزارية من محمد حطاب : ” كرئيس جمعية رياضية تحت رعاية وزير الشباب والرياضة, محمد حطاب , أود ان أشكره على العمل المنجز خلال سنة من تسييره لقطاع حس اس جدا. الامر المهم هو العودة الى العمل في هدوء خلال هذه الفترة . آمل ان ابقى في نفس هذه الديناميكية , لكن بمساعدة كل الفاعلين في قطاع الشباب والرياضة.”
من جهته عبر علي حمام وزير للموارد المائية خلفا لحسين نسيب عن عزمه “مواصلة مسيرة الإنجازات التي حققها القطاع” مؤكدا وعيه بحجم المسؤولية الكبيرة التي تنتظره. ولفت في هذا السياق إلى حساسية قطاع الموارد المائية التي يقوم عليها اقتصاد البلاد وشؤون مواطنيه.
في ذات سياق دعا محمد ميراوي وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات خلفا لمختار حسبلاوي لبذل “قصارى جهده لترقية الخدمات الصحية بغية تكريس حق المواطن في الصحة”, طالبا من كافة اطارات القطاع الى “تكثيف الجهود والعمل على توفير كل الشروط التي تسمح بالوصول الى نظام صحي يرقى الى مستوى احتياجات المواطنين”.

رتيبة – عبديش

 

إغلاق
إغلاق