الدولي
أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
print نسخة للطباعة Plain text نص بسيط comments التعليقات (0)

"جمعة التحدي" ..الفلسطينيون يواصلون احتجاجاتهم


نظم الفلسطينيون، أمس، مسيرات غضب في مختلف محافظات الضفة الغربية المحتلة، رفضاً لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المتعلق بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل سفارة بلاده إليها. وكانت القوى والفصائل الفلسطينية، قد دعت أول أمس، لصلاة الجمعة في الميادين العامة، وتنظيم مسيرات عقبها للتأكيد على التمسك بالقدس عاصمة لدولة فلسطين.وانطلقت مسيرة من أمام مسجد جمال عبد الناصر وسط رام الله، وجابت شوارع المدينة تنديداً بالقرار الأمريكي.ورفع المشاركون خلالها الاعلام الفلسطينية، ولافتات كتب عليها “القدس عاصمة فلسطين الأبدية”. كما نظّم مئات الفلسطينيين وقفة في ساحة المسجد الاقصى، احتجاجاً على قرار الرئيس الأمريكي وذلك بعد انتهاء صلاة الجمعة في المسجد ، وهتف الفلسطينيون:” القدس عربية”، و”بالروح بالدم نفديك يا أقصى”، و”على القدس رايحين شهداء بالملايين”.وهذه هي الجمعة الثانية على التوالي التي يتم فيها الاحتجاج في المسجد على القرار. وخلال خطبة الجمعة، أدان خطيب المسجد الاقصى، الشيخ اسماعيل نواهضة، قرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب.وأشاد الشيخ نواهضة في الخطبة بردة الفعل الفلسطينية والعربية والإسلامية والدولية، على القرار .وفي بيت لحم اندلعت مواجهات قرب المدخل الشمالي للمدينة (جنوب)، استخدم خلالها الجيش الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع.وواجه شبان القوات الإسرائيلية بالحجارة والعبوات الفارغة والحارقة، وأشعلوا النار في إطارات السيارات الفارغة. واندلعت مواجهات مماثلة قرب مدخل مخيم العروب جنوبي الخليل (شمال)، وأخرى في بلدات النبي صالح وبلعين ونعلين غربي رام الله (وسط)، وكفر قدوم قرب نابلس (شمال). ولم يسجل حتى الساعة وقوع أي اصابات. وتشهد معظم المدن الفلسطينية، منذ الخميس قبل الماضي، مظاهرات، تطوّرت إلى مواجهات بين شباب فلسطيني والجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية (بما فيها القدس) وعلى الخط الفاصل بين غزة وإسرائيل، رفضاً لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الاعتراف بمدينة القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل.

عدد القراءات 200 مرة | قراءات اليوم 1 مرة

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور):

أضف تعليقك comment

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

جديد الأخبار

قسنطينة : تفكيك جمعية اشرار تنشط بالمدينة الجديد علي منجلي

 تمكنت الضبطية القضائية للأمن الحضـري السادس عشر بأمن ولاية قسنطينـة في ظرف وجيز من تفكيك عصابة اشرار تتكون من 03 اشخاص لتورطهم في قضية تكوين

توقيف ثلاثة عناصر دعم للجماعات الإرهابية ببومرداس

في إطار مكافحة الإرهاب وبفضل الاستغلال الجيد للمعلومات، أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، يوم 19 أكتوبر 2018 ببومرداس ، ثلاثة (03) عناصر دعم للجماعات الإرهابية. وفي

إكتشاف جثة على مستوى السوق الأسبوعي بالأغواط

      عثرت مصالح أمن ولاية الأغواط  صبيحة يوم أمس  الجمعة   على الساعة السابعة (07:00) صباحا بالسوق الأسبوعي  على جثة شخص يبلغ من العمر (37) سنة ،

للمخرج الجزائري مرزاق علواش: "ريح رباني" في منافسة أيام قرطاج السينمائية الـ29

ينافس الفيلم الروائي الطويل "ريح رباني" للمخرج  الجزائري مرزاق علواش في الطبعة الـ29 لأيام قرطاج السينمائية بتونس التي تعقد فعالياتها من 3 إلى 10 نوفمبر

حجز أزيد من 11 ألف قرص صيدلاني و5 مطارق ضاغطة بتمنراست

حجزت مفارز للجيش الوطني الشعبي بالتنسيق مع عناصر الدرك الوطني، أمس، (03) سيارات و(11613) قرص صيدلاني و(05) مطارق ضاغطة  و(11) مولد كهربائي و(04) أجهزة كشف

استراتيجية جديدة لتسيير النفايات : نحو إعطاء مكانة أكبر للمتعاملين الخواص

ستمنح الاستراتيجية الوطنية الجديدة للتسيير المندمج للنفايات بحلول عام 2035 مكانة أكبر للمتعاملين الخواص مع تحديد دور الجماعات المحلية بشكل أكثر وضوحا، حسبما أفاد بذلك

اطلاق مشروع توأمة جزائري-فرنسي

تم اطلاق، أمس، بالجزائر مشروع توأمة بين الوكالة الوطنية للتشغيل وقطب التشغيل لفرنسا بمبلغ قيمته 1,2 مليون أورو و الذي يندرج في اطار دعم تطبيق

تيسمسيلت: الدعوة إلى استحداث مخابر بحث تعنى بالمخطوطات الجزائرية القديمة

  دعا المشاركون في لقاء دراسي حول "إسهامات المؤرخين الجزائريين  في تحقيق مخطوطات التراث الجزائري.. المؤرخ يحيى بوعزيز أنموذجا" ، أمس، بتيسمسيلت إلى ضرورة استحداث مخابر
image

هل قرار اعلان حالة شغور منصب بوحجة قانوني ؟

في ظل غموض تام حول قانونيـــــــــــــــــــة الإجراء و تأزم الوضع مكتب البرلمان يعلن حالة شغور منصب بوحجة هذا ما تمخض عن الاجتماع غير العادي لمكتب
image

ماكرون : ” 17 أكتوبر 1961 كان يوم قمع ضد المتظاهرين الجزائريين”

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إنّ 17 أكتوبر عام 1961  كان “يوم للقمع العنيف ضد المتظاهرين الجزائريين”. وقال ماكرون إن الجمهورية الفرنسية، يجب أن تواجه الماضي
قيم هذا المقال
0