الرئيسية | المجتمع | يقضي 13 سنة في جناح رئاسي بالشيراتون ”بدراهم الشعب”

يقضي 13 سنة في جناح رئاسي بالشيراتون ”بدراهم الشعب”

image

افادت مصادر جد مقربة لموقع دزاير توب، أن اليمني المدعو الحاج شيبان يقيم حاليا ولمدة ثلاثة عشر سنة، في جناح رئاسي بفندق الشيراتون بالجزائر العاصمة، على نفقات الشركة المختلطة الجزائرية الإماراتية للتبغ ”ستيم”، مما يعني أن هذا اليمني قد قضى 13 سنة من حياة الرفاهية على نفقة شركة حكومية، أو ما يدعى في الأعراف الجزائرية ”بدراهم الشعب”، وتأتي هذه الفضيحة في خضم سياسة التقشف المعلنة من طرف الدولة .. فضيحة جديدة تمس المال العام بعد الفضيحة التي فجرتها لويزة حنون، والتي وصفتها الامينة العامة لحزب العمال بخيانة الجمعية الوطنية للتبغ (SNTA) لصالح الشريك الإماراتي والتي بقيت غامضة قبل أن يسيطر الإمارتيون على إنتاج الشركة . 
حيث بدأت عملية تفكيك هذا المشروع المربح قبل 13 عاما، أين بدأ كل شيء في عام 2005، بعدما أبرمت الجمعية الوطنية (سنتيا) اتفاقا مع شركة إماراتية، ويهدف المشروع المشترك الذي أطلق عليه اسم الشركة الجزائرية الإماراتية للتبغ (ستيم) إلى تصنيع سجائر من العلامات التجارية العالمية في الجزائر. وصار اسمها Staem بشراكة بين شركة التبغ والكبريت بنسبة 49٪، و 49٪ لصندوق الاستثمار الإماراتي ونسبة 2٪ المتبقية لشركة مالية تابعة لوزارة المالية،
ولكن بعد بضعة أشهر قامت الشركة الإمراتية بشراء 2٪ من الشركة التابعة لوزارة المالية، وبالتالي أصبحت تمثل الأغلبية في الشركة المختلطة، بنسبة 51٪ من أسهم الشركة .