الرئيسية | منوعات | نجوم العالم العربي يعلنون الغضب والتحدي ودعم "زهرة المدائن"

نجوم العالم العربي يعلنون الغضب والتحدي ودعم "زهرة المدائن"

image

تسود حالة من الغضب والتحدي وشحذ الهمم الأوساط الفنية في الدول العربية تتجلى تصريحات ومنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي بعد تحدي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب العالم كله وإعلانه القدس عاصمة لإسرائيل. وغصت "السوشيال ميديا"، بآراء الفنانين المختلفة التي يجمعها حب القدس وحب فلسطين ومناصرتهما في كل شيء، وفي كلمات تحمل كثيراً من الوجع والتحدي كتب المطرب الفلسطيني محمد عساف، قائلاً: "مهما حاولوا وعملوا وعبثوا لا يمكنهم تغيير التاريخ ولا طمس وجودنا وحضارتنا وعبق ذكرياتنا القديمة والحاضرة الموثقة والموروثة، القدس مدينتنا وعاصمة فلسطين"، فيما أعاد المطرب اللبناني راغب علامة، عبر تويتر كلمات الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات: "ستبقى القدس عاصمة فلسطين، شاء من شاء وأبى من أبى"، وقالت النجمة المصرية وفاء عامر "رغم وهن بعض الدول العربية ومحاولة كسر جيوشها أعلن من مصر القدس عاصمة فلسطين، عاش جيش بلادي" المطربة التونسية لطيفة كتبت: "يا عدوّي.. لي بالقدس أصل وظل.. لي حنين لا يمل.. لي جبين لا يذل.. نحن ضد الانكسار!.. الصمت بعد اليوم عار.. إن تحت الثلج نار"، النجمة إليسا قالت: "لأجلك يا مدينة الصلاة أصلي لأجلك يا بهية المساكن يا زهرة المدائن يا قدس يا قدس يا قدس يا مدينة الصلاة أصلي"، وأكملت كلماتها النجمة سيرين عبد النور : "عيوننا إليك ترحل كل يوم"، فيما كتبت أمل حجازي: "هنيئًا لكم أيها العرب بيع القدس القدس لنا القدس تقاوم"، في استنكار لما يحدث، وتشجيعا لاتخاذ موقف ضد هذا القرار، ونشرت الفنانة اللبنانية نوال الزغبي أغنيتها "يا قدس" معلقة: "سلام لأرض خُلقت للسلام، وما رأت يوماً سلاماً، القدس- عاصمة- فلسطين- القدس" لكن عاصي الحلاني قال "القدس عربية، تحرسها نفوس المحبين المتضرعين في كنيسة المهد والمسجد الأقصى وستبقى قلب الوطن العربي ولن يغيرها أحد"، أما مارسيل خليفة فأراد تسجيل موقفه على طريقته فنشر بوسترا جميلا يقول: "القدس عاصمة فلسطين كلّها من البحر إلى النهر"، وذهبت كارول سماحة أبعد من ذلك حينما كتبت: "خريطة فلسطين إصدار مجلة ناشيونال جيغرافيك عام 1947". ثمّ غرّدت: "عزيزي دونالد ترامب: لا يمكن تغيير التاريخ. لا تستطيع أن تعطي ما ليس لديك، فلسطين لنا وستبقى القدس عاصمة لهاالفنان السوري مجد القاسم، الذي وضع شعار مواقعه على وسائط التواصل صورة للقدس وكتب عليها "القدس عاصمتنا" قال: قدسنا هزمت عبر تاريخها العظيم كل الغزاة والمتسلقين وستكمل قصتها العربية الإسلامية عبر المستقبل بأحرف من نور". المخرج السوري سيف الدين سبيعي كتب ساخرا: «هذا وقد غضب العرب غضباً شديداً عند إعلان ترامب وسُمع زئيرهم في كل أرجاء الكرة الأرضية وبدأت حملات الغضب بتغيير صور بروفايلات فيسبوك وانهالت التغريدات المزمجرة على تويتر، ثم ذهب الجميع إلى النوم وادعين هانئين منتظرين فيديوات هلا بالخميس في اليوم التالي، وتحدثا الممثلة شكران مرتجى عن توقيت القدس فقالت: "حتى لو كانت الساعات سويسرية التوقيت حسب مدينة القدس، من دمشق هنا القدس العاصمة الأبدية لفلسطين"، وقالت رحمة رياض "من ماضي المَاضي، من أمسِ الأمسْ من يومِ الخلقِ ليومِ الدينْ -القدس تسمّى القدسْ وبلادُ فلسطينَ.. فلسطينْ" وشبه اللبناني نزار فرنسيس فلسطين قائلا: متل يوسف صار فيكي، ظلم الأخوّة، وَقّعك بالبير، بس وحياتك، ما رح نْخلّيكي، رح ترجعي لو صار شو ما يْصير، أما الفنانة السورية جمانة مراد فأكدت أن: «القدس عاصمة فلسطين الأبدية، كانت وستظل وستبقى». كما عبر الفنان السوري سامو زين عن غضبه معلقا "أين العرب؟! أين النخوة؟ أين إسلامنا يا عرب؟! وهذه بداية النهاية يا أمة عربية عاااار القدس خط أحمر». وأكدت الممثلة المصرية يسرا اللوزي رفضها لقرار الرئيس الأمريكي مغردة: «ياريت بقى نركز في المهم: القدس عاصمة فلسطين القدس لنا»، وكتب الملحن المصري عمرو مصطفى على «فيسبوك»: «القدس عاصمة فلسطين».

 

سهيلة بن لشهب مع فلسطين ظالمة أو مظلومة

 

ردّت الفنانة سهيلة بن لشهب على اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأنّ القدس عاصمة الكيان الصهيوني. ونشرت بن لشهب في تغريدة لها على صفحتها الرسمية على “تويتر”، كلمات عبّرت من خلالها على تأثّرها بالقرار، وقالت بن لشهب في تغريدتها ”تاريخنا حاضرنا ومستقبلنا لايعترف إلا بالقدس عاصمة فلسطين، صبرا فمصابكم مصابنا وثقتنا في الله أكبر”، و أرفقت الفنانة الجزائرية التغريدة بصورة لعلمي الجزائر وفلسطين، وأضافت في تغريدة أخرى:”مع فلسطين ظالمة أو مظلومة”.