الرئيسية | الثقافي | عز الدين ميهوبي، يؤكد: "الغورغون في متحف الآثار القديمة بالعاصمة مؤقتا

عز الدين ميهوبي، يؤكد: "الغورغون في متحف الآثار القديمة بالعاصمة مؤقتا

image

قال وزير الثقافة عز الدين ميهوبي، أول أمس، بالجزائر أن قناع "الغورغون" الأثري متواجد حاليا بالمتحف الوطني العمومي للآثار القديمة بالعاصمة بصفة مؤقتة في انتظار إنشاء متحف جديد بعنابة وفق المقاييس الحديثة لنقله إليه. وقال وزير الثقافة -في جلسة عامة بمجلس الأمة خصصت لطرح أسئلة شفوية على عدد  من أعضاء الحكومة- أن بقاء هذا القناع بالعاصمة -منذ استعادته من تونس في 2014- يعود لأسباب أمنية بحتة، حيث يتوفر متحف الآثار القديمة بالعاصمة على كافة الشروط الكفيلة بتأمينه من أي محاولة سرقة أخرى، وأضاف الوزير في رده على سؤال عضو المجلس محمد الطيب العسكري أن متحف "هيبون"  بعنابة -الذي يعود تاريخ بنائه لعام 1868- لا يوفر بعد كافة الشروط الأمنية  الضرورية لا سيما وأنه يتواجد بموقع "هيبون" الأثري الشاسع الذي يقتضي مخططا محكما لتأمينه وهذا بعد إزالة البناءات الفوضوية ونقل نشاطاته التجارية غير المناسبة إلى مكان آخر. وشدد على أن غياب كافة الشروط الضرورية لتأمين رصيد هذا المتحف دفع بوزارته إلى تسجيل عملية بغرض إنجاز متحف جديد بالترتيبات الأمنية اللازمة ووفق المقاييس الحديثة،  حيث سيكون بجوار المتحف الحالي، وكان قناع "الغورغون" - وهو عبارة عن رأس رخامية ضخمة من العهد الروماني- قد تم نهبه عام 1996 من موقع "هيبون" قبل أن يتم العثور عليه بتونس في أعقاب الأحداث السياسية والأمنية التي جرت هناك في 2011، وردا على سؤال لعضو المجلس علي جرباع حول عدم إنجاز المسرح الجهوي للمدية -الذي تم تسجيل مشروعه في 2012 وكان من المفترض انطلاق أشغاله في 2013- قال  ميهوبي أن الدراسة حوله قد تمت ولكن الانجاز تأجل إلى تاريخ لاحق بسبب الظروف الاقتصادية التي تمر بها الجزائر.  وأوضح أن الظروف الاقتصادية في السنوات الأخيرة لم تكن أيضا مواتية لتحقيق العديد من المشاريع المسجلة الأخرى مؤكدا أن قطاعه خصص غلافا ماليا لهذا المسرح قدره 600 مليون دج ضمن مدونة التجهيز القطاعي لعام 2014، وذكر ميهوبي بأن مدونة التجهيز القطاعية لولاية المدية تتضمن 49 مشروعا بغلاف مالي إجمالي قدره مليار و576 مليون دج منها 27 عملية قيد الانجاز بغلاف مالي إجمالي قدره 900 مليون دج مضيفا أن عدد المشاريع الثقافية التي تم تأجيلها بالولاية يبلغ 22 بكلفة قدرها 677 مليون دج.