الرئيسية | الثقافي | الجزائر ضيف شرف الطبعة الـ28 لمهرجان الفيلم العربي بفرنسا

الجزائر ضيف شرف الطبعة الـ28 لمهرجان الفيلم العربي بفرنسا

image

ستكون السينما الجزائرية ضيف شرف الطبعة الـ28 لمهرجان الفيلم العربي الذي تحتضنه 4 إلى 16 أكتوبر المقبل مدينة فاميك الشمال الشرقي لفرنسا، حسبما أعلنه المنظمون على الموقع الالكتروني للمهرجان. وستدخل حوالي عشرة أفلام لمخرجين جزائريين المنافسة في عدة أصناف من هذا  المهرجان إلى جانب أفلام من تونس والمغرب ولبنان، وسيكون الفيلم الطويل في انتظار السنونوات لكريم موساوي الذي قُدم عرضه الشرفي مؤخرا بالجزائر العاصمة في المنافسة ضمن "الجائزة الكبرى" "إحدى الفئات التنافسية الستة لهذا المهرجان" إلى جانب "نجم الجزائر" (2016) لرشيد بن حاج و "البئر" للمخرج لطفي بوشوشي إضافة إلى "تيمقاد" لفابريس بن شاوش و "الحوش"  لسيد علي مزيف، أما في فئة "الفيلم القصير" ستدخل المنافسةَ أعمال لمخرجين جزائريين شباب مثل  "غناء الأمواج" لكريم بن حاج و "بين الغرف" لمروان بودياب إضافة إلى "ملكة  النمل" لليلى أرتيز إلى جانب أفلام تونسية ولبنانية ومغربية وأخرى فرنسية. وسيتم عرض الفيلم الطويل "السيد لزهر" لمخرجه الكندي فيليب فالاردو بحضور محمد فلاق "الشخصية الرئيسية"، حيث يروي الفيلم قصة مهاجر جزائري يطلب اللجوء بكندا، وسيتم توازيا مع عرض الأفلام تنشيط لقاءات حول إنتاج وإخراج الأفلام من قبل خبراء سينمائيين جزائريين خلال هذه الطبعة المخصصة للمخرجين الشباب، من جهة أخرى سيتم تنظيم معرض للصور الفوتوغرافية تحت عنوان "نحو اكتشاف الجزائر"، ومن المرتقب أن ينشط المخرج الجزائري محمد لخضر حمينة لقاءً مع الجمهور حول  مساره وأعماله خاصة "غروب الظلال" و قائع سنين الجمر" الحائز على السعفة  الذهبية في مهرجان كان (1975ي فرنسا). كما سينشط الفكاهي فلاق يوم 10 أكتوبر عرضا يقدم من خلاله آخر عمل له "بلاد رانر".  ويذكر أن مهرجان الفيلم العربي بمدينة فاميك الذي أسس عام 1990 يعد موعدا  سنويا مخصصا للسينما في البلدان العربية والبحر الأبيض المتوسط حيث يجذب إليه  كل عام الآلاف المتفرجين.