الثقافي
أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
print نسخة للطباعة Plain text نص بسيط comments التعليقات (0)

اللوح والصمغ.. إرث ثقافي له روابط مع حفظة كتاب الله


ارتأينا أن نعالج في هذا العدد الخاص، موضوع هام جدا بالنسبة لطلبة حفظ القرآن الكريم والمشايخ والعلماء الأجلاء الذين اجتازوا هذه المرحلة ويتعلق الأمر بحفظ القرآن الكريم عن طريق "اللوحة والصبغ"، وهي الطريقة المعتمدة في الجزائر خاصة والمغرب العربي الكبير وحتى في العديد من الدول العربية والإسلامية وذلك منذ بزوغ الإسلام. ففي الجزائر تعرف طريقة حفظ كتاب الله باستعمال الألواح والصبغ ،أين لا زالت هذه الطريقة معتمدة لحد الآن وبنفس التّقاليد المتبعة، التي يعود تاريخ بعضها إلى عدة قرون، وهي متمسّكة بطريقة التدريس بالألواح والتدوين باستعمال الصبغ، وهو ما وقفنا عليه بالعديد من الزوايا المنتشرة بولاية الشلف، وحسب أحد المشايخ فإن طريقة تحفيظ كتاب الله لا زالت لحد الآن يفضل فيها الطلبة استعمال الألواح والصبغ وطريقة الحفظ التكرار وذلك رغم ظهور وسائل أخرى حديثة تنافس اللوحة كأجهزة السمع البصري وأجهزة التسجيل أو الحفظ عن طريق الكتاب وغيرها من الطرق الحديثة ،إلا أن محدثنا أشار بأن طريقة حفظ القرآن الكريم السهلة والميسورة والدامغة لا بديل عن الألواح وهي طريقة تجعل من الطالب يحفظ القرآن ولا يمكن نسيانه.

 

  •  جذوع الأشجار لصنع اللوح لحفظ كتاب الله

 وجهنا عديد الأسئلة إلى الطلبة وما مروا على حفظ كتاب الله واستعمالهم الألواح وكانت أسئلتنا كيف تصنع الألواح؟ وما نوع الأشجار المفضلة التي يتم صنع بها الألواح؟، أين استنبطنا الأجوبة من أفواه العارفين والمجربين ،حيث كانت الإجابة متنوعة ولكنها تصب في قالب واحد. ون الأدوات المستخدمة في التحفيظ بهذه الطريقة والتي سميت باسمه، «اللوح» على اعتبار أنّه أهم الوسائل المستخدمة، وهو عبارة عن قطعة من الخشب تصنع من شجر الأرز أو البلوط أو الزيتون وغيرها من أنواع الأشجار المتوفرة في المنطقة، وهذا اللوح عادة ما يقصّ على شكل مربع أو مستطيل وتصنع فيه لوحة بارزة، أعلاها وعند منتصف اللوح حجم صغير حتى يتسنى للطالب مسكه وحمله بكلّ سهولة أو يقوم بثقبه في أعلاه عند منتصفه ليدخل منه خيطا حتى يستطيع الطالب أيضا الإمساك به وتعليقه على الحائط عند الانتهاء من الحفظ في كلّ يوم دراسي. واللوح عادة ما يصقل ويلمّع قبل الشروع في الكتابة، حتى تسهل عملية الكتابة عليه بالقلم، ويغسل الطالب وجهي اللوح بالماء والطين «المحي» ويتركه يجفّ وبعدها يحكّ الطالب اللوح للتخلص من الطين ثمّ يسطّره بالقلم حتى لا يتعرج في الكتابة، وكلّ يوم يمحي الطالب الجهة التي حفظها استعدادا للكتابة عليه في اليوم التالي، ويترك الجهة الأخرى بكتابتها حتى يتم حفظها.

 

 القصب لصنع القلم وصوف الغنم لصنع الصبغ

 كما كان لنا سؤال آخر للتعريف بوسائل الكتابة على اللوحة، أين أجمعنا من أفواه العارفين بأن وسائل الكتابة على اللوح أو اللوحة هي "القلم "وليس القلم و "الصبغ "وليس الحبر، والبداية مع القلم الذي يمثّل قطعة خشبية تصنع من القصب، وقبلها كانت تصنع من الخشب وكانت تتكوّن من أعواد خشبيّة تُكسر وتُقلم ويكتب بها على الشمع أو الطين، أما الصبغ  فيصنع من صوف الخراف، إذ يقوم الطالب بصنع الصبغ بنفسه ،حيث يقوم بحرق الصوف على نار خفيفة وبعد احتراقه يقوم يصب عليه بعض الماء، ويسمى بالاسم المحلي «الصمغ» أو «السمق»، ويوضع ذلك الحبر أو المداد في قارورة صغيرة و تسمى ببعض المناطق الدواية.

 

  • طريقة حفظ كتاب الله في اللوحة

طريقة حفظ كتاب الله والتي كانت ولا زالت لحد الآن منتشرة في الجزائر رغم مزاحمة كبيرة لبعض الطرق الحديثة وهي طريقة الحفظ في اللوحة والتي كان لها دور كبير في حفظ القرآن الكريم حفظا متقنا برسمه وأدائه وعرضه وتلاوته، حيث تتم طريقة حفظ القرآن الكريم على يد الشيخ من طريق اللوح سماعا وكتابة وعرضا، وهذه الطريقة كان لها فضل كبير في تخريج عدد كبير من حملة القرآن الكريم في الجزائر والمغرب العربي الكبير، لأنها الطريقة التي تعطي الحفظ المتقن الذي لا يغيب عن صاحبه مهما افترق عنه مع العلم أن القرءان الكريم يجب تكراره وترجيعه حتى لا يغيب عن العقول والقلوب للحفظة. ويتم الحفظ في الألواح يتم في الجوامع أو المساجد في فضاء خاص يسمي (المسيد) مكان في المسجد معد لمن يحفظون القرآن الكريم ويرغبون في حفظه عن طريق الشيخ، وقد كان الطلبة السماع من الشيخ هو طريق الكتابة، لأن الشيخ يحفظ القرآن الكريم برسمه وشكله وضبطه وأنصاصه، وبالتالي فإن السماع منه له فوائد متعددة، منها يمكن للطالب في كتابة القرآن الكريم تصحيح الأخطاء عن طريق شيخه، الطالب يكون تحت المراقبة من طرف شيخه، بعدها الطالب يقوم بحفظ  ما يكتبه من القرآن الكريم، مع العلم أن الكتابة تكون علي حسب ما يقدر الطالب علي حفظه كالثمن والربع وتبدئ القراءة من بعد صلاة الفجر إلي طلوع الشمس ثم يعرض الطالب علي الشيخ ما حفظه في اللوح من القرآن الكريم.

 

عدد القراءات 844 مرة | قراءات اليوم 2 مرة

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور):

أضف تعليقك comment

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

جديد الأخبار
image

ليبيا: إصابة نائب في إطلاق نار داخل مجلس النواب

أفاد مصدر أمني ليبي بتوقف جلسة لمجلس النواب الليبي، كانت معدة للتصويت على مسودة الدستور الثلاثاء بعد إطلاق نار داخله أدى إلى إصابة أحد النواب.
image

ميهوبي يؤكد: "الفنانون الجزائريون بحاجة إلى الدعم والمساندة والرعاية"

أكد وزير الثقافة، عز الدين ميهوبي، في افتتاح الطبعة الـ11 للمهرجان الوطني للموسيقى الحالية، أول أمس، بقالمة على أن الفنانين الجزائريين بحاجة إلى دعم ومساندة
image

إيطاليا توقف 25 حراقا جزائريا وتنقلهم إلى مركز المنستير للمهاجرين

اعترضت عناصر الدرك الايطالية مجموعتين من المهاجرين السريين، تتضمنان 25 شخصاً، بينهم امرأة، ذكروا جميعاً  نهم يحملون الجنسية الجزائرية. وقامت بنقل المهاجرين الذين رسوّا خلال
image

عشرات القتلى والجرحى في انهيار جسر في جنوى الإيطالية

قتل عشرات الأشخاص اليوم الثلاثاء، بانهيار أحد الجسور في مدينة جنوى الإيطالية. وقالت وكالة الأنباء الإيطالية "أنسا" إن جسرا مرتفعا انهار جزئيا. ولم يرد تأكيد فوري
image

أردوغان يعلن عن مقاطعة المنتجات الإلكترونية الأمريكية

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، أن بلاده ستقاطع المنتجات الإلكترونية الأمريكية، التي تعد فخر القطاع الصناعي في الولايات المتحدة. جاء ذلك خلال كلمة
image

كشف مخبأ يحوي بندقية رشاشة وكمية من الذخيرة ببرج باجي المختار

كشفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي بالتنسيق مع مصالح الجمارك الجزائرية، يوم 13 أوت 2018 إثر دورية قرب الشريط الحدودي ببرج باجي مختار ، مخبأ يحوي بندقية
image

توقيف تاجري مخدرات بحوزتهما أكثر من 5 قناطير ببشار

 أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي بالتنسيق مع مصالح الأمن الوطني، إثر كمين قرب بني ونيف بولاية بشار، تاجري (02) مخدرات بحوزتهما كمية ضخمة من الكيف
image

الدينار الجزائري ينهار ويفقد 40 % من قيمته

تتجسد تداعيات الأزمة الاقتصادية على الوضع الجزائري يوما بعد يوم، من خلال انعكاسها على قيمة العملة الوطنية التي تنحدر في الأربع سنوات الأخيرة بوتيرة متسارعة،
image

البنوك الجزائرية تعيش في عهد ” القرون الوسطى”

تعاني المنظومة البنكية والمالية في الجزائر من تخلف كبير يجعلها في ذيل ترتيب الدول على الصعيد العالمي، ناهيك عن المستوى القاري والإقليمي، بسبب ثقل كبير
image

تعيين مراقب الشرطة لزرق الغالي نائبا للمدير العام للأمن الوطني

عيّن العقيد مصطفى لهبيري، المدير العام للأمن الوطني، مراقب الشرطة لزرق الغالي، في منصب نائب المدير العام للأمن الوطني.  وسبق لزرق الغالي أن تولى عدة
قيم هذا المقال
0