أقلام
أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
print نسخة للطباعة Plain text نص بسيط comments التعليقات (0)

ماذا لو ترمب أسوأ من أوباما!


عبد الرحمن الراشد


 حتى لو قرر الرئيس الأميركي الجديد، دونالد ترمب، أن يبني الجدران مع جيرانه، ويطرد عشرة ملايين مقيم غير شرعي في بلاده، ويمتنع عن مدّ حمايته لأوروبا وجنوب شرقي آسيا وحلفائه في منطقة الشرق الأوسط، فإننا لن نقلق كثيرًا لأن سياسة الولايات المتحدة في عهد الرئيس السابق باراك أوباما بلغت من السوء، ما يجعل ترمب مقبولا مهما فعل أو لم يفعل في منطقتنا.  حتى لو هادن ترمب إيران، وأيّد بقاء نظام الأسد في سوريا، وامتنع عن مدّ يد العون لملايين المشردين واللاجئين، وسكت على التمدد الروسي، فإن هذه كلها حدثت في عهد أوباما. لقد انتشر الإرهاب في أنحاء العالم، ضرب أكثر من عشر مدن أوروبية، بدرجة لم يتخيلها أحد، نتيجة سياسة اللامبالاة التي تبنتها الإدارة السابقة. ودبّت الفوضى في سبع دول عربية، وكانت سياستها تشجع عليها في كل أزمة. وعندما قامت الثورة في ليبيا جلس متفرجًا حتى انتشر «داعش» والقوى الإرهابية وقتلا السفير الأميركي. وفي مصر دفعت سياسة أوباما الجيش لإقصاء الرئيس حسني مبارك باسم دعم الثورة، ثم تركها للفوضى التي تسببت في التدخل العسكري. وفي اليمن أصرّ على التغيير الديمقراطي، ثم تخلّى عن دعمه وترك المتمردين بقوة السلاح يستولون على السلطة. وكان موقفه في البحرين لا يقل سوءًا حيث حاول تأييد المعارضة وفرضها لولا أن الدول الخليجية قطعت الطريق عليه، فأرسلت قواتها إلى هناك. وفي العراق سحب أوباما آخر ما تبقى من قوته العسكرية، وكانت رمزية وتمثل جزءًا مهمًا من التفاهمات مع الدولة العراقية. ترك هذا البلد الاستراتيجي فريسة للإيرانيين وتنظيم داعش الإرهابي. أما سوريا فإنها كانت أسوأ كارثة مرّت في عهد أوباما، وفي تاريخ المنطقة منذ أكثر من نصف قرن. وكان لتردده ووعوده المضللة، دور ساعد على زيادة التدمير والقتل والتشريد الذي عاشه الشعب السوري. اتضح أن أوباما باع سوريا للمساومة مع إيران من أجل تحقيق اتفاقه النووي معها. وتبين لاحقًا أن أوباما منح إيران أكثر من رفع العقوبات، وإنهاء سياسة الاحتواء، حيث سلمها مبالغ مالية كبيرة، وسكت على دورها العسكري التخريبي في المنطقة، ولم يحمِ مواطنيه أو قواته البحرية في المنطقة من اعتداءات الحرس الثوري الإيراني. شهدت فترة رئاسة أوباما انتشار الفوضى في المنطقة، وتضاعف عدد المنظمات الإرهابية ورجالها ونشاطها في العالم. لم يكن أحد يريد منه تدخلا عسكريًا أميركيًا، منذ فشل التدخل العسكري في العراق في عهد جورج بوش، لكن أوباما أخطأ عندما حرّم على حلفائه بيع السلاح للمعارضة السورية حتى لا يُغضب إيران، وأخطأ في الاستهانة بالجماعات الإرهابية حتى ملأت العالم رعبًا. بعد هذه الإخفاقات الرهيبة في ثماني سنوات من رئاسة أوباما لا أعتقد أن أحدًا سيقلق من أي سياسة يتبناها الرئيس الأميركي الجديد، لأنها لا يمكن أن تكون أسوأ مما كانت ووصلت إليه اليوم. لا أحد في هذه المنطقة يتوقع من الرئيس ترمب أن يحقق إنجازات سياسية أو عسكرية، وسيكون إنجازًا مهمًا لو قررت إدارته وقف سياسة أوباما التي شجعت إيران على توسيع دوائر الحروب، وتركت التنظيمات الإرهابية تتمدد.

 

 

عدد القراءات 2442 مرة | قراءات اليوم 1 مرة

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور):

أضف تعليقك comment

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

جديد الأخبار
image

هل قرار اعلان حالة شغور منصب بوحجة قانوني ؟

في ظل غموض تام حول قانونيـــــــــــــــــــة الإجراء و تأزم الوضع مكتب البرلمان يعلن حالة شغور منصب بوحجة هذا ما تمخض عن الاجتماع غير العادي لمكتب
image

ماكرون : ” 17 أكتوبر 1961 كان يوم قمع ضد المتظاهرين الجزائريين”

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إنّ 17 أكتوبر عام 1961  كان “يوم للقمع العنيف ضد المتظاهرين الجزائريين”. وقال ماكرون إن الجمهورية الفرنسية، يجب أن تواجه الماضي
image

حجز 664 قارورة خمر وأسلحة نارية بدون رخصة بتيارت

 تمكنت الفرق الاقليمية للدرك الوطني التابعة للمجموعة الإقليمية للدرك الوطني بتيارت بحر الأسبوع الماضي من حجز  664 قارورة خمر من مختلف الأنواع ، حيث بلغت قيمة المحجوزات  180170 دج . وقال بيان
image

الأمم متحدة: الجزائر تدعو إلى وضع حد لحالات الاستعمار المتبقية

دعت الجزائر, أمس الثلاثاء في نيويورك "إلى وضع حد لحالات الاستعمارية المتبقية", معتبرة أن تصفية الاستعمار لا يجب ان تكون محل "تفسيرات مغلوطة او نقاش
image

إحباط محاولة تهريب 17500أورو بمطار هواري بومدين

تمكنت شرطة الحدود  بمطار هواري بومدين الدولي, في عمليتين متفرقتين, من إحباط محاولة تهريب أزيد من 170 ألف أورو كانت بحوزة شخصين أثناء محاولتهما مغادرة التراب الوطني
image

المؤسسة الوطنية للنشر والإشهار تسجل مشاركتها بصالون الكتاب

كشفت المؤسسة الوطنية للنشر والإشهار ، عن مجموعة مؤلفاتها التي ستشارك بها في الطبعة الثالثة و العشرين للصالون الدولي للكتاب، و التي تتجاوز في مجملها
image

مهرجان الجزائر الثقافي الدولي العاشر للموسيقى السيمفونية: سهرة أوروبية مغاربية مع النمسا وإيطاليا وتونس

نشطت مجموعات موسيقية من النمسا وإيطاليا وتونس مساء أول أمس بأوبرا الجزائر "بوعلام بسايح" بالعاصمة حفلا كلاسيكيا  ساهرا في رابع أيام مهرجان الجزائر الثقافي الدولي
image

للتونسية وفاء طبوبي: صرخة "الأرامل الثلاثة" تمتع جمهور مسرح بجاية

يمثل العرض المسرحي "الأرامل الثلاثة" للمخرجة التونسية وفاء طبوبي التي عرضت مساء أول أمس في إطار المهرجان الدولي  لمسرح بجاية، صرخة إنسانية أمام المنزلقات التي
image

تدمير ثلاثة (03) مخابئ للإرهابيين بكل من البويرة وتيزي وزو وبومرداس

 أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، يوم 16 أكتوبر 2018 عنصر دعم للجماعات الإرهابية بباتنة، في حين كشفت ودمرت مفارز أخرى، إثر عمليات بحث وتمشيط بكل
image

نواب الموالاة يواصلون غلق بوابة البرلمان لليوم الثاني

يواصل اليوم الأربعاء نواب الأغلبية غلق الباب الرئيسي لمقر المجلس الشعبي الوطني في انتظار وصول رئيس المجلس  السعيد بوحجة المرتقب ويؤكد أطراف من نواب الأغلبية
قيم هذا المقال
0